بقلم الدكتور مهند تبان

ماهي موانع الحمل؟

موانع الحمل هي مجموعة من الوسائط التي يستعملها الانسان لمنع حصول الحمل. يمنع الواقي الذكري حصول الحمل، لكنه يقي أيضا من الإصابة بالمراض المنتقلة بالجنس (التهاب المجاري التناسلية المنتقل بالجنس والإيدز). باقي أنواع موانع الحمل لا تقي من الإصابة بالأمراض المنتقلة بالجنس. هناك الكثير من موانع الحمل المختلفة، بعضها هرموني وبعضا غير هرموني. من الأفضل مراجعة الطبيب لتحديد مانع الحمل المفضل حيث أنه يختلف من حالة لأخرى.

باستطاعة موانع الحمل أن تمنع حصول الحمل بطرق مختلفة. فعلى سبيل المثال، حبوب منع الحمل الهرمونية تمنع حصول الحمل عن طريق منع حصول الإباضة (تحدث الدورة الشهرية طبيعياً لدى المرأة، ولكن بدون حصول الإباضة)، وفي مثال آخر يمنع الواقع الذكري النطاف من الوصول الى البويضة. لا تملك موانع الحمل نفس درجة الموثوقية المطلقة، بمعنى أنه ولا يوجد مانع حمل موثوقيته مئة بالمئة.

بعض أنواع موانع الحمل الموثوقة:

الواقي الذكري (يحمي أيضا من الإصابة بالأمراض المنتقلة بالجنس والإيدز)
حبوب منع الحمل الهرمونية
ابرة منع الحمل الهرمونية
اللولب
لصاقة منع الحمل الهرمونية
عصية منع الحمل الهرمونية (عصاة صغيرة يتم زراعتها تحت الجلد لمنع الحمل)

تختلف موثوقية كل نوع من أنواع موانع الحمل عن بعضها البعض ، يتوجب عليك التحدث مع طبيبك لمعرفة أي نوع من موانع الحمل يناسب حالتك.

بعض أنواع موانع الحمل الغير موثوقة (أي أن فعاليتها سيئة، ونسبة حصول الحمل غير المرغوب عالية):

قاتلات النطاف
منع الجماع الدوري أثناء فترة الاباضة
سحب القضيب قبل القذف
السدادة المهبليةجميع هذه الوسائل غير موثوقة، وتحمل نسبة فشل عالية جدا في منع الحمل.بعد فترة الولادة وأثناء فترة النفاس والارضاع تخف فرص حدوث الحمل، ولكن عليك استعمال موانع الحمل في حال لست راغبة بحدوث حمل جديد.

كيف يستطيع الطبيب مساعدتك؟

يستطيع الطبيب مساعدتك في اختيار وسيلة الحمل المناسبة لحالتك الخاصة خاصة فيما يتعلق بسبب منع الحمل وبدرجة الموثوقية. يمكنك أيضاً الاتصال بالطبيب لطلب المساعدة في حال استعملت مانع حمل ولم يكن مناسبا لحالتك، أو في حال حدوث أعراض جانبية لمانع الحمل.