المناعة النفسية

بالرغم من وجود العديد من المؤسسات والقوانين الدولية التي تناهض العنصرية والخطاب المرافق لها ، إلا أن نكتشف دائما في كل أزمة أن هذه القوانين والمؤسسات لم توضع بمكان التنفيذ كما تتحدث عن نفسها ، فالعنصرية داء أصاب البشرية منذ الأزل واستمر إلى الآن بعدة أشكال ، وبدل أن تساهم العولمة ووسائل الاتصال الحديثة في مكافحته ، نجدها أنها أصبحت أداة له ، وتقويته بعدة أشكال ، وتبين أن المناعة النفسية وتحصينها وتقويتها ضد هذا النوع من الخطابات هو الأفضل على المستوى الفردي ، الذي عادة ما يكون يعاني من هذا الخطاب والذي يكون مجتمعي ( كالدول التي يتواجد فيها لاجئون او مهاجرون ) وأيضا في مجتمعات النزوح الداخلي ، وأيضا لوحظ نوع جديد من العنصرية والتنمر تجاه الذين أصيبوا بوباء كورونا في بداياته ، او حتى افراد الدول التي يظهر فيها أنواع من الأوبئة الجديدة .
في هذا الويبنار سيتحدث الدكتور خالد سلطان اختصاصي في الطب النفسي المقيم في بريطانيا ، وكذلك الدكتورة ديما سراج اختصاصية بأمراض الشيخوخة المقيمة في الولايات المتحدة الأمريكية ، والاخصائية النفسية سمية الخطيب المقيمة في لبنان ، ويدير الجلسة الدكتور أيمن خسرف المقيم في تركيا .
كل المتحدثين هم مهاجرون وبعضهم منذ زمن دويل وقد واجهوا عدة أصناف من العنصرية بدءا من تلك التي عانى منها المهاجرون العرب والمسلمون بعد أحداث أيلول وانتهاء بخطاب الإسلام فوبيا أو الخطاب المعادي للعرب والسوريين في بلاد اللجوء ليحدثونا عن كيفية مواجهة هذا النوع من الخطابات سواء من خلال التجربة او من خلال العلم والطب .
الويبنار موجه للعامة ، ممن يقطنون ف يغير دولهم أو مدنهم ، أو قراهم ، ولا يستطيعون العودة الى موطنهم الأصلي لظروف قهرية او اضطرارية .
وللحضور فقط يرجى ارسال كلمة ( ويبنار 5 ) الى رقم الواتس الخاص بمجموعة داويني بالضغط على الايقونة التالية :

اضغط هنا

سيقام الويبنار يوم السبت 4 حزيران في تمام الساعة الثامنة بتوقيت مكة المكرمة على منصة زووم